أطلقت «مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية» (AMAR) أخيراً إصدارها العاشر بعنوان «الطنبوري محي الدين بعيون... بلبل بيروت» بالتعاون مع «مهرجان أبو ظبي» ووزارة الثقافة اللبنانية. يشكّل هذا الإصدار أوّل نشاط تقيمه المؤسسة اللبنانية المتخصصة في حفظ الموسيقى العربيّة القديمة ونشرها، في مناسبة مرور عشر سنوات على تأسيسها، وهو عبارة عن كتيّب مؤلّف من 66 صفحة باللغات العربية والإنكليزية والفرنسية، بالإضافة إلى ثلاث أسطوانات مُدمجة تجمع تسجيلات مختارة من رصيد بعيون الغنائي وعزفه على آلة الطنبور (البزق). محي الدين بعيون (1868 ــ 1934/ الصورة) هو أحد أسياد فنون المقام في بلاد الشام. تميّز بقوّة صوته وجزالة عزفه وتنوّع فنونه في غناء القصائد والموشحات والأدوار والمواويل المصرية والبيروتية البلدية. سافر إلى حلب والقاهرة وبغداد وطرابلس الغرب وتونس، ولاقى الاستحسان أينما غنى وعزف.

علماً بأنّه في من بين أهداف المؤسسة؛ حفظ الرّصيد المسجّل والمدوّن للسنّة الموسيقيّة العربيّة بواسطة أحدث الوسائل التّكنولوجيّة، ودعم البحث الأكاديمي والتوثيق العلمي، ونقل تلك السنّة وأساليبها العمليّة تربوياً، والسّعي إلى نشرها عبر الوسائط المتعدّدة.
للمزيد من المعلومات حول الإصدار: www.amar-foundation.org/cd-baayun