غداً الأربعاء، يحطّ معرض «صيدا القديمة ــــ نور وظل» للمصوّر الفوتوغرافي اليباني ناوكي تاكيو في «مسرح إشبيلية» في صيدا (جنوب لبنان). يضم المعرض مجموعة من اللقطات التي تسلّط الضوء على الحرف التراثية والحياة اليومية في صيدا القديمة. على مدى السنوات الـ 35 الماضية، جال ناوكي تاكيو في أنحاء كثيرة من العالم، حيث تفاعل مباشرة مع أشخاص يعيشون في ظروف صعبة في مناطق نزاع وأخرى نهضت من حروب. شكّلت هذه التجارب «فلسفته في الحياة والثقافات والتاريخ». وانتقل قبل عامين مع عائلته للعيش في لبنان.


غداً الأربعاء ــــ الساعة السابعة مساءً ــــ «مسرح إشبيلية» (شارع حسام الدين الحريري ــــ بناية «مصباح» ــــ صيدا/ جنوب لبنان). للاستعلام: 71/270090