في ظل انتشار فيروس كورونا المستجدّ في لبنان وإعلانه وباءً عالمياً يشكّل تهديداً على الصحة العامة، وبناءً على قرار مجلس الوزراء بأخذ الحيطة والحذر وتجنّب التجمّعات في محاولة للحد من تفشّي «كوفيد ــ 19»، أصدرت النقابات الفنية في لبنان، أوّل من أمس بياناً تمنّت فيه على شركات الإنتاج الدرامي اتخاذ التدابير اللازمة في هذا الخصوص. وحضّت على «التوقّف عن العمل لمدّة أسبوعين على جميع الأراضي اللبنانية مع متابعة التطوّرات حفاظاً على صحّة الفنانين والعاملين» في هذه المشاريع. وفيما شكرت سلفاً كل من يتجاوب مع ندائها، ختمت النقابات بيانها بالعبارة الشهيرة: «درهم وقاية خير من قنطار علاج». والجهات الموقّعة على البيان، هي: نقابة الممثلين، نقابة محترفي الموسيقى، نقابة الفنيين السينمائيين، نقابة ممثلي المسرح والإذاعة والسينما في الشمال، نقابة شعراء الزجل، نقابة الفنانين المحترفين، نقابة محترفي الفنون التخطيطية والرسوم التعبيرية ونقابة الفنانين التشكيليين.

تجدر الإشارة إلى أنّ لبنان يشهد حالياً تصوير مسلسلات عدّة، سيُعرض بعضها ضمن سباق رمضان 2020 وبعضها الآخر خارجه.