الشهر الماضي، أطلق مسرح وسينما «إشبيلية» في صيدا سلسلة من اللقاءات عبر الإنترنت مع شخصيات فنية وثقافية تعود أصولهم إلى المدينة اللبنانية الجنوبية.


غداً الخميس، تحلّ راقصة الباليه والكوريغراف اللبنانية ريم نعماني (الصورة) ضيفة مباشرةً عبر صفحة «إشبيلية» على إنستغرام للحديث عن تجربتها المهنية وإنجازاتها حتى الآن بالإضافة إلى التحديات التي تواجهها على أصعدة مختلفة. نعماني هي مؤسسة والمديرة الفنية لاستديو Plié للرقص في صيدا. كما أنّها سبق أن أخرجت وصممت عروض رقص ضمن فعاليات عدّة في أنحاء مختلفة من لبنان.

حوار مع ريم نعماني: غداً الخميس ــ الساعة السابعة مساءً ــ صفحة مسرح وسينما «إشبيلية» على إنستغرام. (انقر هنا للمشاهدة )