أورد موقع «الانتفاضة الإلكترونية» أنّ «سي. أن. أن.» عرضت أخيراً تقريراً، حيث يستعرض كبير المراسلين في الشبكة الأميركية إيفان واتسون كذب إسرائيل حيال قضية استشهاد شابين فلسطينيين في بلدة بيتونيا المحتلة في الضفة يوم 15 مايو.


وفيما أصرّ الإسرائيليون على عدم استخدامهم إلا «الرصاص المطاط»، رصدت كاميرات CNN جنود الاحتلال وهم يطلقون النار على المحتشدين في الشارع، قبل أن يسجّل واتسون استشهاد نديم صيام نوّارة (17 عاماً) ومحمد محمود عودة (16 عاماً)، عبر كاميرا مراقبة، ويجري مقابلة مع والد الأوّل حاملاً حقيبة ابنه المدرسية الملطخة بالدماء وفي داخلها رصاصة عادية.