في ظل الخطر الأصولي الراهن، يعقد الفريق البحثي في علم النفس في «المعهد العالي للدكتوراه في الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية» في 11 الحالي مؤتمر «التطرّف رؤية متعدّدة الأبعاد» الذي يتألف من جلستين: الأولى يديرها العميد طوني عطا الله، ويتحدّث خلالها الباحثون الشيخ ماهر حمّود عن «الخلفية الفكرية للفكر التكفيري»، وجمال واكيم عن «التوظيف المتبادل بين الديني والسياسي»، وطلال عتريسي عن «الآخر في المنظور التكفيري». أما الجلسة الثانية، فيديرها نشأت الخطيب، وتتحدّث فيها غنى إسماعيل عن «سيكولوجية المتطرّف: ضحية أم جلّاد؟»، فيما يقدم نزار ضاهر قراءة في المؤثرات الفنية التي يستخدمها «داعش»، قبل أن تنتقل تريز الهاشم إلى «التنشئة الاجتماعية كمصدر للتطرّف».


«التطرّف رؤية متعدّدة الأبعاد»: الخميس 11 شباط ــ بدءاً من التاسعة والنصف صباحاً ــ «قاعة العميد د. محمد بدوي» في مقرّ المعهد (حرج تابت ــ سن الفيل/ الطابق الثاني). للاستعلام: 01/489654 أو 01/489685