في 14 أيار (مايو) الجاري، تنطلق الدورة السادسة من «أشغال داخلية» وتمتد حتى ٢٦ من الشهر نفسه. المنتدى المتعدّد الفعاليات الذي تنظمه جمعية «أشكال ألوان» أصبح موعداً ثابتاً ومنتظراً عند جمهور الفنون المعاصرة، ومساحة تعيد إحياء النقاش حول الممارسات الفنية الجديدة في لبنان والعالم العربي.
دورة هذه السنة مميزة كما أعلنت مديرة المهرجان، كريستين طعمة (الصورة)، في المؤتمر الصحافي، الذي أقيم أمس في فضاء «أشغال داخلية» (أشكال ألوان) في جسر الواطي في بيروت. لهذه الدورة، قصدت طعمة التعاون مع عدد كبير من المعدّين والمنظّمين، من بلدان وخلفيات ثقافية وأجيال مختلفة. تقول طعمة لـ«الأخبار» إنّها «محاولة لإلقاء الضوء على نسيج المجتمع الفني من زوايا مختلفة، ولتأمين نقاش أعمق وأوسع». هكذا، سيتضمن الحدث محاضرات وعروض أفلام ومنشورات وعروضاً حية، منها عروض رقص لكل من ميغ ستيوارت، ودامدجد غودز، وبوريس شارماتز، ورضوان المؤدب، وعرض/ محاضرة لربيع مروة ولينا صانع، وعرض آخر مع ياسر مروة وسرمد لويس، بالإضافة إلى عرض لعمر أبو سعدة ومحمد العطار، وعروض أخرى كثيرة. أما طارق أبو الفتوح (مصر) فقد أعد برنامج معارض يقدم فيه أعمالاً لفنانين من المنطقة، إلى جانب تجارب لفنانين من الشرق لأقصى.
المديرة المساعدة أمل عيسى تقدم مشروع «إكس شق» المدعوم من «معهد غوته» ومن إنتاج ماتياس ليلينتال بالتعاون مع المشاركين في برنامج فضاء «أشغال داخلية» الذي سيقود الجمهور في رحلتين داخل شقق في منطقتي الخندق الغميق وبرج حمود.
كذلك تقدم مجموعة « ٩٨ أسبوع» (لبنان)، مشروعاً بعنوان «خطوطنا مفتوحة: مسلسل راديو». وتقدم زينب أوز (تركيا) مشروع «عروق بلاستيك». بالإضافة إلى معدين آخرين، وفنانين يصل عددهم إلى أكثر من مئة مشارك في الدورة الحالية من «أشغال داخلية». وكما هي الحال في كل دورة، تتوزع الفعاليات والأنشطة على فضاءات متعددة في المدينة، مثل فضاء «أشغال داخلية»، و«مركز بيروت للفن» (جسر الواطي)، وفضاء «آرثيوم» (كرنتينا)، ومركز «98 أسبوع» (مار مخايل النهر)، و«سينما متروبوليس صوفيل» (الأشرفية)، و«مسرح المدينة» و«مسرح بابل» (شارع الحمرا).
ختمت كريستين طعمة المؤتمر شاكرة «مؤسسة سارادار» الداعم الرئيسي للمهرجان، معلنةً أنّها المرة الأولى منذ ٢٢ عاماً من العمل في لبنان، يتوفر فيها دعم من مؤسسة لبنانية يتخطى الدعم الأجنبي. واعتبرت ذلك خطوة مهمة جداً تؤمن بداية لاستقلالية عن الدعم الأجنبي، كما تسهم في إصرار «أشكال ألوان» على تقديم جميع فعاليات المهرجان مجاناً للجمهور.
نذكر أخيراً أنّ ليلة الافتتاح ستحييها فرقة «السادات» المصرية مع الموسيقى الشعبية في المساحة المقابلة لفضاء «أشغال داخلية». وسيكون عرضاً في الشارع، تراه كريستين طعمة تأكيداً على نية الجمعية منذ تأسيسها في تفعيل الأعمال الفنية ضمن الحيز العام.




«أشكال ألوان»: من 14 حتى 26 أيّار (مايو). للاستعلام: 01/423879 ــ البرنامج كاملاً على http://ashkalalwan.org