تشكل النماذج البشرية ركيزة أساسية في أعمال سعدي الكعبي (1937 ــ الصورة) الأخيرة. معاناة الإنسان حاضرة في معرضه الجديد «خطاب الصمت» المستمر في «غاليري أجيال» (الحمرا ــ بيروت) حتى 26 آذار (مارس) الحالي. يتتبع التشكيلي العراقي في لوحاته معاناة الإنسان وحالاته المتناقضة عبر أسلوب متناغم يجمع التقنيات الفنية والهموم الاجتماعية والسياسية. هكذا، سيكون معرضه البيروتي فرصة للاطلاع على العالم الفني للكعبي الذي التزم به لسنوات في معارضه الفردية والجماعية في مدن عربية وعالمية عدة.


«خطاب الصمت»: حتى 26 آذار ــ «غاليري أجيال» (الحمرا ــ بيروت). للاستعلام: 01/345213