هذه السنة، يبلغ «المهرجان الدولي للموسيقى التجريبية ــ ارتجال» في لبنان عامه السادس عشر. تنطلق الدورة الجديدة في 30 آذار (مارس) الحالي وتستمر حتى الثاني من نيسان (أبريل) المقبل في فضاءات بيروتية عدّة تحتضن المواعيد العالمية والمحلية: «مترو المدينة»، و«مركز بيروت للفن»، وحانة «يكونكن»، و«دواوين»، وOnomatopoeia.

مازن كرباج وربيع بعيني اللذان نسّقا هذه الدورة، يضربان موعداً جديداً لهواة الـ«لا نوع» في بيروت، للاحتفاء بالارتجال والتجريب الموسيقي، عبر المزج واللقاء بين الأنماط الموسيقية المختلفة. بالتعاون مع «معهد غوته في بيروت» و«المكتب الألماني الفيدرالي الأجنبي»، يركّز المهرجان هذا العام على المشهد الموسيقي البرليني الصاخب. الافتتاح عند الثامنة والنصف من مساء الأربعاء 30 آذار (مارس) في «مسرح المدينة» (الحمرا ــ بيروت) مع عرض Mediterranean Voices لفرقةNeue Vocalsolisten Stuttgart الألمانية التي ستقدم مقطوعات شرقية لزاد ملتقى، وسمير عودة تميمي، وزيد جبري. بعدها، سيقدّم الموسيقي اللبناني ربيع بعيني (إلكترونيات) أمسية مشتركة مع عازف الجاز الألماني غونتر سومر (درامز). يضم البرنامج أيضاً Solos الذي يجمع سليم نفاع وأندريا نومان في Onomatopoeia عند السادسة من مساء 31 آذار. عند الثامنة والنصف من الليلة نفسها، يحتضن «مترو المدينة» Gratkowski 4tet وSawt-Out ثم مارك قدسي، وفادي طبال، وطوني عليّة. مواعيد الأوّل من نيسان (أبريل) تنطلق عند السادسة مساء في Onomatopoeia مع Solos التي تجمع ريان حيدر وبورخارد بينز، ثم عند الثامنة والنصف مساء في «مركز بيروت للفن» الذي يستضيف تجارب عدّة لماجدة مياس، ورائد ياسين، وأوت فاسرمان، وشريف صحناوي، وغيرهم. اليوم الأخير (2/4) يبدأ في «دواوين» مع رائد ياسين وأوت فاسرمان عند الثانية ظهراً، قبل أن تنتقل المواعيد إلى حانة «يكونكن» مع طوني عليّة ثم Two Or The Dragon مع عبد قبيسي وعلي الحوت، يليهما جواد نوفل وفادي طبال، على أن يكون الختام مع رشاد بيكير.

مهرجان «ارتجال 16»: من 30 آذار حتى 2 نيسان ــ فضاءات بيروتية مختلفة. للاستعلام: 76/309363