هل اعتزلت النائبة ستريدا جعجع السياسة، وامتهنت الفنّ؟ هذا ما قد يوحي به الخبر الذي تناقلته المواقع عن فيديو كليب تشارك فيه رفيقة درب رئيس حزب القوّات اللبنانية سمير جعجع. لا تذهبوا بعيداً في أفكاركم. «الستّ ستريدا» قررت تسخير الفنّ لقضيّة نبيلة. لبّت نداء الـmtv للمشاركة في فيديو يهدف إلى رفع الوعي حيال مشروع قانون تجريم العنف الأسري ضدّ النساء المدعوم من كتلة القوّات اللبنانيّة.


بدأت القناة بثّ كليب أغنية «علّي صوتك» منذ الأحد الماضي، وتفتتحه ستريدا بصوتها الهادئ وطلّتها الرصينة، وهي تقول: «مش هيدي هيي الرجولة لا، ولا هيدي هيي البطولة لا». الأغنية يؤديّها بلال الريّس، وكتب كلماتها طوني أبي كرم، وحملت توقيع المخرج جو الطويل.
بقي أن ننتظر ربّما رداً نارياً من محمد إسكندر على النائبة الحسناء، خصوصاً أنّه ليس «ضدّ العنف» كما تقول أغنيته الجديدة. فهل ستفتح مبادرة ستريدا جعجع الطريق أمام الأخريات؟ هل سنرى نائلة تويني تنشد أغنية في عيد الأم؟ وجيلبيرت زوين تهدي أغنية للجنرال؟