اعتدى مجهولون في الدار البيضاء أخيراً على الممثلة المغربية لبنى أبيضار (الصورة) التي أدّت دور بائعة هوى في فيلم «الزين اللي فيك». الشريط المثير للجدل تعرّض لهجوم كبير واتهم مخرجه نبيل عيوش بتشويه صورة المغرب، فيما كُفّر على السوشال ميديا وظهرت مطالبات بإعدامه مع أبيضار، على خلفية مقاربته السياحة الجنسية السعودية في المغرب.


في فيديو نشرته على يوتيوب، أكّدت أبيضار أنّ الأطباء في المستشفيات رفضوا استقبالها، وبعض رجال الشرطة قالوا لها: «وأخيراً جيتي مضروبة أبيضار»، وختمت قائلةً: «هذا ما أراده أولئك الذين لم يكونوا يريدون الناس أن يشاهدوا الفيلم. حسبي الله ونعم الوكيل». وقد بدت الكدمات واضحة على وجه لبنى في المقطع المصوّر، خصوصاً لجهة الحاجب الأيسر حيث برز جرح عميق.