خذوا بساتينَكم وصحاراكم!

خذوا معابدَكم، وهياكلَ مُشعوذيكم، ومراعيَ إبِلكم وجواريكم،
ونُصُبَ انتصاراتكم، وأبراجَ قلاعكم ومواخيرِكم!
خذوا كلَّ شيءٍ وكلَّ شيء!

واتركوني هنا، خارجَ هذه العتَبة،
أَعدُّ خسائري، ونَداماتي، وتوابيتَ أحلامي،
وأتذكّر «ما لا وجودَ له» مِن بدائعِ الطفولةِ وغوامضِ أسرارِ الماضي.
خذوا كلَّ ما يُرى ويُلمَسُ ويُشَمّ
واتركوا ظلالَ الأشياء على الأرض.
خذوا كلَّ ما يؤخذ
واتركوا رائحةَ دخانِ الذكريات، ولسعةَ هواءِ الطفولة.
..
كلُّ ما ليس طفولةً لا يَصلح لأنْ يكون بيتاً.
التَذَكُّر هو البيتُ الوحيد الصالحُ للسكنى.
: اتركوا العدمْ!
12/2/2015