بعد أربعة أعوام على موتها، لم تتوقّف الأخبار حول المغنية البريطانية آيمي واينهاوس (1983 ــ 2011/الصورة).

أكد والدها «ميتش» أخيراً
أنّها كانت تعتقد بأنّها حامل قبيل وفاتها في 23 تموز (يوليو) 2011 إثر تسمّم كحولي. كلام واينهاوس الأب جاء خلال حديث إلى القناة السابعة التابعة للتلفزيون الأوسترالي، حيث هاجم الفيلم الوثائقي «آيمي» للمخرج البريطاني من أصل هندي آصف كاباديا الذي صوّر ابنته بأنّها وحيدة.

علماً بأنّ عائلة الراحلة سبق أن وصفت الشريط بأنّه «مضلّل ويحتوي على أكاذيب جوهريّة». وقال «ميتش» إنّها «كانت مخطوبة للمخرج البريطاني ريغ ترافيس. كانت تظن أنّها حامل»، مشيراً إلى أنّه وترافيس يعملان على وثائقي جديد عن صاحبة أغنية Back To Black.