تلقت الجامعة الأميركية في بيروت أكبر هبة منذ تأسيسها من "مؤسسة سمعان" لإطلاق اسم مارون سمعان على كلية الهندسة والعمارة في الجامعة وتحويلها إلى "كلية مارون سمعان للهندسة والعمارة".


وأعلن رئيس الجامعة في بيروت فضلو خوري عن الهبة التي لم تُذكر قيمتها خلال إطلاق الـ AUB حملة "بكل جرأة: سعياً إلى الريادة والابتكار والخدمة"، وهي الحملة الأضخم من نوعها في تاريخ الجامعة وأي مؤسسة أخرى في المنطقة. وتهدف الحملة، بحسب خوري، إلى تأمين التعليم "لأعداد أكبر من أي وقت مضى من الطلاب الجديرين الذين لا يستطيعون تحمّل نفقات التعليم لدينا، وحتى نتمكن من تلبية حاجة مجتمعنا الماسّة إلى الابتكار وريادة الأعمال التي تشتد الحاجة إليها مرة أخرى في مجتمعنا، وحتى نتمكن من خدمة أعداد أكبر من مواطنينا المحتاجين وغير المقتدرين".
بعد الافتتاح، أعلن رئيس مجلس الأمناء فيليب خوري موافقة الأمناء على رفع هدف الحملة من 500 مليون دولار إلى 650 مليوناً بنتيجة الحصول على هبتين رئيسيتين: الهبة الأكبر في تاريخ الجامعة من "مؤسسة سمعان"، وهبة أُخرى من متبرع رئيسي آخر لم يذكر اسمه.
وتخللت الاحتفال كلمة ألقتها نور مارون سمعان، نيابة عن والدها، عبّرت فيها عن أملها بأن تخطط "الجامعة التي تخرج منها، والكلية التي منحته شهادتها، بمناهجها ومشاريعها المستقبلية لمواكبة العصر، لقرن آخر من العطاء وتخريج أجيال تعزز ما يحتاج إليه لبنان والشرق الأوسط... والأمل بأن تتوقف قوافل عقول لبنان الشابة عن الترحال في شتى أنحاء الأرض".
الهبة الجديدة تضاف إلى هبة بقيمة عشرة ملايين دولار قدّمتها «مؤسسة سمعان» إلى الجامعة الأميركية في بيروت، في كانون الأول الماضي، لإطلاق اسم الراحلين طانيوس وثريا سمعان على مركز جراحة العيادات الخارجية في المركز الطبي التابع للجامعة.
ومارون سمعان، عضو مجلس أمناء الجامعة الأميركية في بيروت، من عمالقة صناعة النفط في العالم. بدأت رحلته مع النجاح منذ سنين الدراسة حين حاز المرتبة الأولى على مستوى لبنان في شهادة البكالوريا عن فئة الرياضيات والعلوم عام 1973. درس الهندسة الميكانيكية في الجامعة الأميركية وتخرج منها عام 1977. عمل مع شركة اتحاد المقاولين العالمية لمدة 13 عاماً، وفي أوائل التسعينيات من القرن الماضي أسس وشريكه أيمن أصفري شركة "بتروفاك"، المزود العالمي لمرافق خدمات النفط والغاز والتي تمتد أعمالها من مشارق الأرض إلى مغاربها وتوظف الآلاف.
وهو أسس عام 2010 "مؤسسة سمعان" لدعم الأنشطة الخيرية في مجال التعليم والرعاية الصحية والاجتماعية.