تلقّت نائبة رئيس بلدية عرسال ريما كرنبي تهديداً بالقتل قبل أيام، بحسب مصدر أمني. من رقم خلوي ظاهر، تلقّت رسالة نصية غير ممهورة باسم، تتوعدها بـ«القصاص» وتصفها بـ«الكافرة».


الأستاذة في التعليم الرسمي التي فازت عن لائحة اليسار وحازت نصف أصوات المقترعين في الانتخابات البلدية الأخيرة، قامت مباشرة بإبلاغ الأجهزة الأمنية التي تملك في الأساس معلومات عن خطر يحدق بكرنبي من قبل الجماعات المتشددة المنتشرة داخل البلدة ومخيمات النازحين السوريين وفي جرودها. المصدر الأمني لفت إلى أن مختار عرسال محمد علولا تلقى تهديداً مماثلاً أول من أمس. وتجدر الإشارة إلى أن تنظيمَي «داعش» و«جبهة النصرة» نفّذا عمليات اعتداء واغتيال استهدفت أكثر من شخصية من أبناء البلدة المعارضين لنهجهما وتمدّدهما داخلها.
(الأخبار)