شركة لا غاردير La Guardere SCA


● هذه الشركة تقول في تقريرها السنوي المنشور على موقعها الإلكتروني إن لديها مبيعات في مختلف المطارات والأعمال التي تقوم بها بما قيمته سبعة مليارات يورو، وتعمل في أكثر من 70 دولة. رأسمالها يبلغ 800 مليون يورو موزّع على نحو 131 مليون سهم. تحوّلت إلى مؤسسة في عام 1980 وسجلت في السجل التجاري الفرنسي، فيما يعود تاريخ بدء عملها إلى 1832.

لدى هذه الشركة نحو 30 ألف موظف حول العالم، فيما تتركّز مبيعاتها بنسبة الثلث في فرنسا و20% في بريطانيا و22% في الولايات المتحدة و6% في إسبانيا و21% في بلدان مختلفة. لكن تقارير إحصائية تشير إلى أن مبيعات الشركة في السوق الحرّة لا تتجاوز 3.1 مليارات دولار (بأسعار اليوم 2.4 مليار يورو).

شركة Safety and Security Solution

● مسجّلة في قطر ويديرها بسام الذهبي. اللافت في هذه الشركة أنها لا تعمل في مجال مبيعات التجزئة في السوق الحرّة، وهو ما أثار الكثير من الاستغراب، إذ إن الشركات التي اشترت دفتر الشروط كان عددها 13 شركة، بينها 12 شركة تعمل في مجال مبيعات التجزئة في السوق الحرة في المطارات. مساء أمس تسرّبت أنباء عن أنها شركة متحالفة مع شركة أميركية لديها خبرة واسعة في مبيعات السوق الحرّة في المطارات الأميركية. وكيلها في لبنان هو ألبير حداد، ويقال إن وكيل الشركة الأميركية المتحالفة معها هو من آل الحكيم.

شركة DFS Group

● بحسب تقرير شركة مودي الصادر في آب 2015، فإن حجم أعمال هذه الشركة يبلغ 3.7 مليارات دولار، وأنها كانت تحتلّ المرتبة الثانية عالمياً بعد شركة «ديوفري». من أبرز تحديات هذه الشركة، التوزّع الجغرافي والجيوبوليتيكي، ولا سيما في بعض المناطق التي يزورها السياح الآسيويون في ضوء تراجع الطلب الصيني على الاستهلاك وشراء الساعات والجلود على أنواعها والكونياك. تأسست هذه الشركة من 53 سنة في هونغ كونغ، ويديرها اليوم فيليب شاوس، وهي تعمل في 13 بلداً، ولديها 9 آلاف موظف في 16 مطاراً حول العالم. ممثلها في لبنان هو علي مهنا، مستشار وزير الأشغال السابق غازي زعيتر.

شركة World Duty free Group

● تصنف هذه الشركة في المرتبة السادسة بين الشركات التي تعمل في مجال مبيعات التجزئة في الأسواق الحرة حول العالم. حجم مبيعاتها يبلغ 2.4 مليار دولار، وهي شركة هولدنغ مملوكة من شركات ذات منشأ أوروبي، وهي تأسست في الخمسينيات وتدير اليوم 550 متجراً في 20 بلداً حول العالم، منها إسبانيا والولايات المتحدة وأميركا الشمالية والكاريبي... لديها أكثر من 8500 موظف، وممثلها في لبنان غير معروف بعد.

شركة PAC

● اسم الشركة معروف في لبنان، لكونها حصلت على عقد إدارة وتشغيل السوق الحرّة في مطار بيروت الدولي منذ نحو 15 سنة. ممثل الشركة في لبنان هو محمد زيدان، وهو متحالف مع شركة إيرلندية اسمها «آر. رينتا»، وهي تحتل المرتبة الـ14 في مبيعات التجزئة في المطارات بقيمة تبلغ 774 مليون دولار، كما يرد في أرقام شركة مودي المتخصصة بالسياحة والسفر. تتقدم «باك» اليوم على أنها شركة لبنانية بشكل كامل، ولديها من الخبرة ما يكفي لتكون لاعباً أساسياً في المنافسة على هذه الصفقة.