جوليانا حداد... الفن لمكافحة الإسمنت


افتتحت الفنانة جوليانا حداد، في 29 نيسان المنصرم في مطعم ميلين (mayline)، أوّل معرض فنّيّ منفرد لها يتضمن أعمالها الفنية الأكثر شهرة.
تهدف حداد من خلال المعرض الذي يحملُ عنوان «لا كورّيدا دي مي فيدا، إسّنشيا أنيمال» (LA CORRIDA DE MI VIDA, ESSENCIA ANIMAL) ويستمر حتى 31 أيار الجاري، إلى التنديد بهندسة الإسمنت الّتي تقضي على المساحات الخضراء في المدن. أمّا الثّور الّذي يظهر في كلّ لوحاتها، فيمثّلُ بشكلٍ مبطن الأداة الّتي تستخدمها الفنّانة لتجسّد أيضاً من خلالها العائلة والحبّ والحياة.