عون ومراد


زار الوزير السابق عبد الرحيم مراد، القصر الجمهوري أول من أمس، مهنئاً الرئيس ميشال عون بانتخابه. ونفى مراد أن يكون قد بحث مع عون موضوع مشاركته في الحكومة المزمع تأليفها. يشار إلى أنّ مراد مرشّح ليشغل المقعد الوزاري السنّي الخامس الذي اتُّفق على أن يكون من حصة رئيس الجمهورية.

القومي والمقعد الشيعي الخامس

مقابل قرار القوى المسيحية عدم منح الحزب السوري القومي الاجتماعي مقعداً وزارياً من الحصة المسيحية، تتجه الانظار صوب الحصة الشيعية، وقرار الرئيس نبيه بري بشأن منح المقعد الى الحزب ام لا. علماً ان قيادة «القومي» لم تناقش الامر بعد، فيما يتنافس على المقعد ثلاثة مرشحين: رئيس الحزب علي قانصو، عضو المجلس الاعلى قاسم صالح، وأحد القادة في الاغتراب محسن صفي الدين.

جولة عون الخارجية

تستعد دوائر القصر الجمهوري لاعداد برنامج جولة خارجية للرئيس ميشال عون، بعد تأليف الحكومة ونيلها الثقة، تشمل السعودية والكويت وقطر والامارات وايران وفرنسا والفاتيكان.

الحريري متضايق من عون وبري

نقل زوار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري انه في حالة استياء من المداخلات التي تعطل تشكيل الحكومة. وقال هؤلاء إن الحريري محبط من كون رئيس المجلس نبيه بري «لم يغفر له» اتفاقه مع العماد ميشال عون، كما يواجه مع عون مشكلة «ناجمة عن عدم أخذه بنصيحة حليفه سمير جعجع، الذي قال له إن عون صعب جداً، وإن من الافضل التوصل معه الى اتفاق خطي على كل التفاصيل».