أعلنت شركة «سامسونغ» مؤخراً، أنّها ستعطّل استخدام جميع الهواتف المتبقية من «غالاكسي نوت 7»، التي لم يتم استرجاعها في عملية الاستدعاء. وأُعلن عن هذا الإجراء في العديد من الدول كالولايات المتحدة الأميركية، نيوزيلندا، أستراليا وكندا التي جرى تفعيل القرار فيها.


بالنسبة إلى الولايات المتحدة الأميركية، من المحتمل أن يتم تعطيل الهواتف ابتداء من الأسبوع المُقبل، علماً أن الشركة لم تُصدر بعد أي بيان رسمي يتعلّق بهذا الموضوع.
تعطيل الهواتف يعني، عملياً، تعطيل «البلوتوث» والحؤول دون الاتصال بأي شبكة انترنت لاسلكية أو غيرها، كذلك يعني عدم دعم إجراء المكالمات الهاتفية. تندرج هذه الخطوة ضمن محاولات الشركة استرجاع 285 ألف هاتف لم يتم سحبها من السوق بعد.