حلّ لبنان في المرتبة السابعة عربياً ضمن التقرير السنوي لمؤشر الجريمة العالمي لعام 2016، المنشور على موقع موسوعة قاعدة البيانات «نامبيو»، وحل لبنان أيضاً في المرتبة 39 عالمياً من بين 117 دولة تم قياس مستويات الجريمة فيها. وحصلت على المراكز الخمسة الأولى في الدول الأعلى في مستويات الجريمة في الشرق الأوسط كل من: ليبيا التي حلّت في المرتبة الأولى، تليها الجزائر، مصر، الصومال، وفي المرتبة الخامسة سوريا.


وعلى المستوى العالمي، جاءت فنزويلا في مقدمة الدول لتعتبر الدولة الأعلى في معدلات الجريمة في العالم، تليها في المركز الثاني دولة جنوب السودان، وفي المركز الثالث جمهورية جنوب أفريقيا، ودولة غينيا الجديدة في المركز الرابع، ثم الهندوراس في المركز الخامس.
واحتلت كوريا الجنوبية المركز الأخير، لتصبح أقل دول العالم في معدلات الجريمة، وتليها كأقل الدول عرضة للجرائم سنغافورة في المركز قبل الأخير، ثم اليابان وهونغ كونغ وتايوان.
وتصنف الدول في التقرير إلى 5 أقسام مختلفة بناءً على متوسط النتائج التي حصلت عليها في استطلاعات الرأي المختلفة، التي تقيس معايير فرعية حول معدل الجريمة وهي: مرتفع جداً (80-100)، مرتفع (60-80)، معتدل (40-60)، منخفض (20-40)، ومنخفض جداً (0-20 نقطة). وعليه، فقد حاز لبنان تقويم (50.56) ضمن مؤشر الجريمة أي معتدل، في حين حازت فنزويلا 84.44 نقطة متصدرة القائمة كأخطر دولة.