تناول الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله الشأن اللبناني خلال خطابه أمس، مؤكّداً ضرورة التوافق على البيان الوزاري، ودعا «الحكومة للعمل على قانون الانتخابات وتحمل مسؤوليتها تجاه الانتخابات النيابية»، وإلى ألا «تتهرّب من مسؤولياتها تجاه الوضع المعيشي، ووضع الناس أمام أولوية اجراء الانتخابات النيابية».


وانتقد من يقول إن «هذه الحكومة هي حكومة حزب الله، وقد قالوا ذلك في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي. واليوم يريدون قوله في حكومة الرئيس سعد الحريري. هذا كلام غير صحيح. نحن لا نريد أن نسيطر على الحكومة، بل نقاتل من أجل تمثيل الجميع».
وأعلن أن «النقاشات التي تحصل حول قانون الانتخابات إيجابية، وهذا ما يبديه جميع الأطراف السياسية»، مؤكّداً أن «بلدنا يتجه إلى الاستقرار السياسي كما الاستقرار الأمني، لكن يجب أن نكون على حذر ممّا قد تقوم به الجماعات الارهابية نتيجة الخسائر التي تلحق بها».