تعليقاً على التقرير المنشور في «الأخبار» تحت عنوان «التعليم المهني: فساد بملايين الدولارات» (العدد ٣٢٩٨ السبت ١٤ تشرين الأول ٢٠١٧)، أصدر المدير العام للتعليم المهني والتقني، أحمد دياب، التوضيحات الآتية:

1- الكلام عن صفقات وسمسرات:
إن المديريّة العامة للتعليم المهني والتقني هي إدارة تربوية لا يسمح نطاق عملها بوجود صفقات وسمسرات، وفي كل الأحوال نرجو تزويدنا بمعلومات عن أي سمسرة أو صفقة حصلت مهما كانت، وسنكون من الشاكرين، وسنحيلها فوراً على التحقيق وفقاً لطبيعة المخالفة، وفي حال عدم الرغبة بذلك، نرجو أن تقوموا بإيداع هذه المعطيات لدى المراجع المختصة لإجراء التحقيق اللازم دون تشهير.

2- فقدان معدات وتجهيزات طبيّة بملايين الدولارات تعود لوزارة الصحة العامة:
إن المدير العام للتعليم المهني والتقني أحمد دياب، ينفي نفياً قاطعاً وجازماً بأن يكون أي وزير لوزارة الصحة العامّة، منذ توليه مهمات المديرية العامّة للتعليم المهني والتقني في عام 2008 وحتى تاريخه، قد طلب منه شفهياً أو بموجب كتاب وضع مخازن في أي معهد فني رسمي في لبنان من أجل وضع تجهيزات ومعدات عائدة لوزارة الصحة العامة، وبالتالي يؤكد تأكيداً جازماً بأن لا علاقة له إطلاقاً، لا من قريب ولا من بعيد، بهذا الموضوع، وهذا يؤدي إلى عدم الإجابة عن باقي المعلومات الواردة بشأن هذه التجيهزات والمعدات الطبية، لا لناحية طلب المدير العام ولا العكس، وهذا الموضوع لا علاقة للمديرية العامة للتعليم المهني والتقني به إطلاقاً، لا من قريب ولا من بعيد.
3- نقل مدير إلى مركز آخر:
إن من يقرأ التقرير لجهة الفقرة المتعلقة بنقل المدير، سيستنتج حكماً أن المقصود هو معهد شهداء الخيام الفني المنشأ منذ 15 عاماً بموجب مشروع مشترك بين المديريّة العامة للتعليم المهني والتقني ومؤسسات أمل التربوية، وذلك لأن السيد زهير طرابلسي هو من نقل إلى معهد صيدا، وكلّفت مكانه السيدة كاتيا حسان إدارة معهد شهداء الخيام الفني.
إن إعفاء السيد طرابلسي من مهمات الإدارة صدر بقرار عن وزير التربية والتعليم العام، بناءً على شكاوى وردت بحقه لارتكابه مخالفات إدارية وتربوية ومالية، وأحيل الملف على التفتيش المركزي لإجراء تحقيق خاص في هذه المخالفات المرتكبة من السيد طرابلسي، بموجب كتاب وزير التربية رقم 8222/6 تاريخ 15/7/2017، بناءً على اقتراح المدير العام، وسجّل الكتاب ومرفقاته لدى التفتيش المركزي في 18/7/2017.
4- التسليم والتسلُّم في المعهد:
أصدر المدير العام القرار رقم 769/2017 تاريخ 22/6/2017 لتأليف لجنة تضمّ رئيس الدائرة الإدارية هشام سكرية، ورئيسة الدائرة التربوية في النبطية إيمان المقدم، ومحمد فريج عضواً مقرراً، والمدير السابق لمعهد شهداء الخيام زهير طرابلسي، والمديرة المكلفة كاتيا حسان. أعدت اللجنة تقريرها بتاريخ 14/7/2017، وأحاله المدير العام على المصالح المختصة والتفتيش المركزي بموجب الكتاب رقم 8832/6 تاريخ 15/7/2017، وهذا التقرير أصبح في عهدة التفتيش المركزي الذي له الصلاحية المطلقة في الإجابة عن كل ما ورد في التقرير حول التسليم والتسلُّم.
5- تكليف مديرة جديدة بدلاً من المديرة المكلفة:
إن المديرة التي كُلفت، وهي كاتيا حسان، تقدمت بطلب إعفائها بسبب الفحوصات الطبية لوالدها ووالدتها التي بيّنت أنهما مصابان بمرض عضال يفرض عليها البقاء بجانبهما، لذلك كلفت مديرة أخرى بدلاً منها لإدارة معهد شهداء الخيام الفني.
6- تعويضات خيالية لرئيس وأعضاء اللجنة الفاحصة في الامتحانات الرسمية:
إن التعويضات للعاملين في الامتحانات الرسميّة في المديرية العامة للتعليم المهني والتقني والمديرية العامة للتربية ومجلس الخدمة المدنية (المباريات) ترعاها القوانين والأنظمة النافذة، ولا يمكن إطلاقاً من الناحية القانونيّة والعملية صرف أي تعويض لأيِّ موظف ما لم يراعَ نصٌّ قانوني وتنظيمي صريح.
إن النصوص التنظيمية التي ترعى التعويضات في المديرية العامة للتعليم المهني والتقني هي المرسوم رقم 4857 تاريخ 23/8/2010 والقرار رقم 96 تاريخ 19/5/2017.
أ- حجم الأعمال في الامتحانات الرسمية: تبدأ الامتحانات الرسمية من شهر أيار من كل سنة وتستمر شهراً ونصف شهر، وبعدها تجري الامتحانات الخطية وتستمر 20 يوماً.
إن عدد الاختصاصات التي تجري الامتحانات الرسمية لها في جميع الشهادات هو 177 اختصاصاً.
يحضر يومياً 100 مسابقة (أسئلة) لـ35 اختصاصاً.
رئيس اللجنة الفاحصة وفقاً لأنظمة الامتحانات هو المسؤول الوحيد عن إعداد هذه المسابقات بثلاث لغات: العربية، الفرنسية والإنكليزية، وحفظ سريتها وطبعها بمعاونة الأعضاء المكلفين مساعدته، ويجري يومياً السهر لإعداد هذه المسابقات حتى الساعة 12 ليلاً.
إن عدد المسابقات التي تُعَدّ هي بحدود 1200 مسابقة بثلاث لغات.
ب- الفرق بين تعويضات عام 2016 وعام 2017 أن الزيادة الحاصلة بين عام 2016 وعام 2017 لأعضاء اللجنة الفاحصة ناتجة من الزيادة التي طرأت على أجور المصححين ورؤساء اللجان، حيث كانت في عام 2016 لرئيس اللجنة ونائب الرئيس والمقرر 65 مليون ليرة لبنانيّة.
إن نسبة الزيادة تراوح بين 75 و200%، والنسبة المتوسطة 100%، بموجب القرار رقم 96/2017.
أن اعتماد لجنتين فاحصتين بدلاً من لجنة واحدة لا يرتب أي زيادة إضافية لأعضاء اللجنة الفاحصة.
هل أصبح فساداً تقاضي الموظف التعويضات المقرّرة له قانوناً؟ عجيب! ماذا نسمي الرشوة والسرقة؟
7- الإجازة الإدارية:
تقدّم المدير العام أحمد دياب، بطلب الحصول على إجازته الإدارية البالغة 60 يوماً بموجب الكتاب رقم 6605/6 تاريخ 4/5/2017، ورفضه وزير التربية استناداً إلى التعميم الصادر عن رئيس مجلس الوزراء رقم 15/2002 تاريخ 17/5/2002، فأصدر الوزير القرار رقم 94/2017 في 19/5/2017 الذي قضى بإعطاء المدير العام بدلاً نقدياً عن أعماله خلال الإجازة، وطلب إليه الاستمرار بأداء مهماته مديراً عاماً للتعليم المهني والتقني، واقترن القرار بتأشير مراقب عقد النفقات، وأبلغ إلى التفتيش المركزي ومجلس الخدمة المدنية بتاريخه.
وتفضلوا بقبول الاحترام

المدير العام للتعليم المهني والتقني أحمد دياب