نحو 39 مليون متر مربع، بلغ مجموع المساحات التي يملكها غير اللبنانيين في لبنان حتى منتصف تموز 2017، بحسب «الدولية للمعلومات».

وأوضحت أن مسألة تملك غير اللبنانيين لا تزال تثير اهتمام الكثير من المسؤولين، خصوصاً من يحملون هاجس «تغيير هويات البلدات المسيحية». وقد تقدم هؤلاء باقتراح قانون يمنع بيع الأراضي من طائفة إلى طائفة أُخرى، لكنه لم يُبصر النور بسبب «الأبعاد الطائفية التي تتنافى ومفهوم العيش المُشترك»، وفق معارضي الاقتراح.

وبالعودة الى مجموع المساحات التي يملكها غير اللبنانيين، فإنّ المساحة الأكبر منها في قضاء بعبدا، وبلغت نحو 5 ملايين متر مربع، أي نحو 2.57% من مساحة القضاء. ولفتت «الدولية للمعلومات» إلى أنّ المساحة المسموح تملكها لغير اللبنانيين في هذا القضاء (3%) تقارب على النفاذ. وحلّ في المرتبة الثانية قضاء عاليه حيث وصلت نسبة تملك غير اللبنانيين الى 2.19% من مساحته، ثم قضاء المتن (1.8%).
وبحسب التقرير فإن نحو 4 ملايين متر مربع تم تملكّها في الفترة الممتدة بين 2011 و2017. إذ ارتفعت المساحات التي تم تملكها من غير لبنانيين من نحو 15.8 مليون متر مربع عام 2006 إلى 35 مليون متر مربع في 2011، ونحو 39 مليون متر مربع حتى منتصف تموز الماضي.