قررت قاضية الامور المستعجلة في بيروت ماري كريستين عيد تجميد الزيادة المقررة على الاقساط في مدرسة الليسيه فردان التابعة للبعثة العلمانية الفرنسية بموجب موازنة المدرسة للعام 2017 ــــ 2018.

وربطت القاضية مفعول القرار بصدور قرار مخالف عن المرجع المختص، اي المجلس التحكيمي التربوي. وبما أن المجالس التحكيمية غير مشكلة، فمخالفة تطبيقه ترتب، بحسب القرار، غرامة الكراهية قدرها خمسة ملايين ليرة عن كل قسط تقبض عليه المستدعى بوجهها الزيادة المجمدة.
ويقضي القرار بحسم الزيادة من الدفعة الرابعة الأخيرة من القسط، بحسب الجدولة المبلغة من الاهالي، ما لم تعمد المدرسة إلى ابلاغهم جدولة جديدة.