أصدرت الجماعة الإسلامية في حاصبيا – مرجعيون بياناً أعلنت فيه دعمها لعماد الخطيب، مرشح تيار المستقبل عن المقعد السنّي في دائرة الجنوب الثالثة. جاء القرار بعد صمت التزمته الجماعة منذ بدء الترشيحات وإعلان اللوائح، إلى أن ظهر القرار بعد زيارة الرئيس سعد الحريري للقضاء دعماً للخطيب.

الجماعة الإسلامية التي حسمت خيارها في دائرة الجنوب الثالثة (بنت جبيل والنبطية ومرجعيون وحاصبيا)، قررت عدم دعم مرشحي تيار المستقبل في لائحة الشوف عاليه، لكنها مربكة في التعامل مع الآخرين. ففي العلن، وبعد أن التقى وفد من قيادة الجماعة بالمرشح عن المقعد السنّي في الشوف اللواء علي الحاج وحديث أوساطها عن تجيير أصواتها في إقليم الخروب لصالح الحاج، عُلمَ أن خلافات داخلية فرضت معطيات جديدة قد تصبّ في مصلحة انقسام أصوات مناصري الجماعة في هذه الدائرة بين مرشح الحزب التقدمي الاشتراكي بلال عبد الله والحاج.