«حرَقتوا نَفَسنا... خلص»



تحت عنوان «حرَقتوا نَفَسنا... خلص»، تجمع عدد من الناشطين مساء أمس أمام بلدية بيروت، رفضا لاقامة محرقة للنفايات. وتحدث الناشط واصف الحركة باسم المعتصمين، فطالب بـ«إنشاء مطامر صحية والابتعاد عن حلول المحارق، التي ستحرق نفسنا ونفس أولادنا»، ولفت الى «أن الحل المستدام إذا طبق في معالجة أزمة النفايات فسنكون أمام حل نهائي لكل الأزمات، ومنها أزمة الكهرباء والسكن». بعدها، انتقل المحتجون إلى ساحة البرلمان مطالبين لجنة البيئة بـ «محاسبة وزارة البيئة». ومن ثم اتجه المعتصمون إلى ساحة رياض الصلح، حيث توقفوا أمام السراي الحكومي، ثم توجهوا إلى مقر وزارة البيئة.