الأساتذة المتمرنون: لا التحاق بالثانويات

أعلن المتمرنون في كلية التربية في الجامعة اللبنانية، وعددهم 2128 أستاذاً ثانويا (نصف أساتذة الملاك) أنهم لن يلتحقوا بالثانويات الرسمية، وسيبدأون إضراباً مفتوحاً منذ اليوم الأول، أي في 24 الجاري. المتمرنون طالبوا، في اعتصام نفذوه أمس أمام وزارة التربية بمشاركة رئيس رابطة الأساتذة نزيه الجباوي، بتحصيل راتب شهر آب مع الدرجات الثلاث ومفعولها الرجعي، والاستعجال بإعداد مرسوم تعيينهم في الملاك ليأخذ مساره الطبيعي في وقت زمني قصير يتيح لهم الالتحاق ومواكبة العام الدراسي، وخصوصاً أن المرسوم جوال ولا يحتاج إلى تشكيل حكومة. ومع أن الأساتذة تلقوا وعوداً بالحصول على ثلاث درجات قبل صدور مرسوم التعيين وثلاث درجات بعد صدوره، فقد أبدوا قلقهم من عدم تنفيذ هذه الوعود وأن يعينهم المرسوم عند الدرجة 15، أي من دون إعطائهم الدرجات الست المستحقة لهم في سلسلة الرتب والرواتب. أما بالنسبة إلى رواتب شهر آب والتي تكلّف نحو 4 مليارات ليرة، فقد أبلغهم وزير التربية مروان حمادة أنّّه حوّل إلى وزارة المال معاملة تقضي بتحويل 20 مليار من وزارة التربية إلى الجامعة اللبنانية، إلا أنّ الاعتماد يحتاج إلى مرسوم في مجلس الوزراء.

حملة وطنية لمكافحة التسول
تنظم وزارة الشؤون الاجتماعية ـ البرنامج الوطني لمكافحة التسول واستغلال أطفال الشوارع، التاسعة من صباح اليوم، حملة وطنية تحت شعار: «انت مش عم بتساعدهم انت عم بتساعد باستغلالهم»، يوزع خلالها متطوعون ملصقات ومنشورات في المناطق الآتية: سن الفيل، خلدة، كرم الزيتون، الدكوانة، المكلس، الشفروليه، جونية، النقاش، الكسليك برج حمود، الحمرا، الروشة، عين المريسة، فردان، الطريق الجديدة، طريق المطار، الكولا، المزرعة والضاحية.

«دعم الأسر الاكثر فقراً» مستمر
يطلق وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاصي، العاشرة صباح اليوم، المرحلة الجديدة من برنامج «دعم الأسر الاكثر فقراً» المدعوم من البنك الدولي، الحكومة الالمانية وغيرها من الجهات المانحة من خلال منظمة الغذاء العالمي وبشكل أساسي من موازنة الدولة اللبنانية، في مبنى البلدية - حارة صيدا، حيث سيتم توزيع بطاقات غذائية لأكثر من 400 أسرة من المناطق المجاورة، يقوم بعدها بو عاصي بزيارات تفقدية لعدد من منازل هذه الأسر.

«اسطنبولي» لتعزيز المهارات المسرحية


اختتمت إدارة مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون نشاطات مشروع تعزيز المهارات المسرحية في الجنوب، والذي استمر على مدار 6 أشهر عبر إقامة ورش تدريبية وتكوينية للأطفال والشباب في القرى والبلدات وفي المدارس الرسمية والخاصة، بالشراكة مع وزارة الثقافة اللبنانية ومؤسسة دروسوس والبلديات والجمعيات الثقافية. ويتضمن المشروع ورشاً تدريبية لأطفال وشباب لبنانيين وفلسطينيين وسوريين بهدف تعزيز القدرات والمهارات المسرحية والفنية وبناء جيل من الشباب على ثقافة الفن والمسرح.

المرأة رائدة الأعمال
تختتم الوكالة الجامعية للفرنكوفونية مسابقة «المرأة الفرنكوفونية رائدة الأعمال 2018»، الرابعة بعد ظهر الخميس المقبل في حرم الابتكار والرياضة، جامعة القديس يوسف، طريق الشام. وكانت الوكالة قد أطلقت المسابقة في عام 2011 بالتعاون مع الحاضنة «بيريتيك»، وهي تهدف إلى دعم ريادة الأعمال النسائية.