تحايلاً على قرار الالتزام بالسعر الرسمي للخبز الأبيض المُحدّد بـ1500 ليرة للكيلوغرام الواحد، لجأ بعض أصحاب الأفران إلى «بدعة» تتمثّل بتسليم المحالّ التجارية والسوبرماركات ربطات من الخبز الأبيض من الحجمين: الصغير (370 غراماً) والوسط (400 غرام) بسعر 1000 ليرة، بدل ربطة الخبز «العادية» ذات الحجم الكبير (محدّدة بألف غرام وقُلّصت إلى 900 غرام).

بذلك، فإنّ سعر الـ1000 غرام بات «يتراوح بين 2500 و2800 ليرة»، وفق نائبة رئيس جمعية «حماية المستهلك» الدكتورة ندى نعمة التي أشارت إلى تلقّي الجمعية شكاوى تتعلق بعدم توفّر ربطة الخبز العادية في محالّ السوبرماركت، «ما يجبر المستهلكين على شراء ربطتَي خبز من الحجم المتوسط».
نعمة لفتت إلى أن الطحين المدعوم في الخبز الأبيض هو نفسه المُستخدم في الربطات الأخرى، «ما يعني أن أصحاب الأفران يخالفون القانون ويجنون أرباحاً على حساب المواطنين»، و«هذه الممارسات ليست إلا وسيلة لفرض الزيادة على الأسعار التي كانوا قد وعدوا بعدم اللجوء إليها».
وقد تقدّمت الجمعية بشكوى لدى وزارة الاقتصاد ضدّ أصحاب الأفران لاتخاذ التدابير اللازمة لضبط هذه المخالفة القانونية.