منذ تسعة أعوام، والربيع في نيويورك يقترن باسم «مهرجان ترايبيكا للأفلام. التظاهرة التي أسسها عام ٢٠٠٢ الممثل الأميركي روبرت دي نيرو والمنتجة جاين روزنتال وأطلقت قطر نسخة عربيّة منها قبل عام، جاءت في محاولة لإنعاش اقتصاد المنطقة السفلى من مانهاتن، وخصوصاً منطقة ترايبيكا، حيث موقع مركز التجارة العالمي الذي استهدفته هجمات أيلول (سبتمبر) 2001.

انطلقت الدورة التاسعة من «ترايبيكا» الأربعاء الماضي، وتستمرّ حتّى 2 أيار (مايو) المقبل، بمشاركة ١٣٢ فيلماً من 38 بلداً. «شريك إلى الأبد» الجزء الرابع والأخير من سلسلة الأفلام الكرتونية عن الغول شريك افتتح المهرجان، على أن يَختتمه Freakonomics المقتبس عن كتاب يحمل العنوان نفسه، وقد باع أكثر من أربعة ملايين نسخة، وهو خليط من الاقتصاد والثقافة الشعبية. هذا الشريط من إخراج ستة مخرجين من بينهم أليكس غيبني الذي يشارك أيضاً في وثائقي «رحلتي إلى القاعدة» الذي يؤرخ صعود التطرف الإسلامي. غيبني هو صاحب «تاكسي إلى الجانب المظلم» (٢٠٠٨) الذي تناول التعذيب في المعتقلات الأميركية حول العالم، بما فيها أفغانستان. علماً بأنّه نال أوسكار أفضل فيلم وثائقي عام ٢٠٠٨. أما البريطاني مايكل وينتربوتوم صاحب «الطريق إلى غوانتنامو» (٢٠٠٦) فيعرض في المهرجان فيلمه البوليسي الجديد «القاتل داخلي» Killer inside me.

فيلم البرازيلية الفلسطينية جوليا باشا، عن همجيّة الجيش الإسرائيلي
تغيب الأفلام العربيّة عن دورة هذا العام، رغم آمال بمشاركة شريط ميشيل خليفي «الزنديق». لكنّ غياب العدسات العربية، لا يعني غياب المنطقة عن فعاليات المهرجان، إذ تحضر مصر من خلال فيلم الكندية ربى ندّى «توقيت القاهرة»، والخليج العربي مع الشريط الأيسلندي «الكوكايين المجنح» لثوركيل هاردارسون واورن مارينو آرنارسون. يحكي الشريط عن تجارة تهريب الصقور التي تعد من أكثر التجارات الممنوعة غموضاً ودراً للربح. إيران حاضرةٌ أيضاً في شريط «السهوب البيضاء» لمحمد رسولوف، فيما ينطلق الوثائقي Just like us، باكورة الكوميدي الأميركي من أصل مصري أحمد أحمد، في رحلة ضاحكة برفقة كوميديين آخرين من لوس أنجلوس إلى القاهرة ودبي وبيروت والرياض ثمّ نيويورك.
تشارك البرازيلية الفلسطينية جوليا باشا بفيلم «بودروس» عن رجل فلسطيني يجمع مناضلين من «فتح» و«حماس» وناشطين غربيين وإسرائيليين لإنقاذ قريته من التدمير على يد الجيش الإسرائيلي. ومن بريطانيا يأتي الفيلم الكوميدي «كافر» Infidel للمخرج جوش آبيغنانيسي ليحكي قصة مسلم اكتشف أنّ أسرته المسلمة قد تبنته من أم يهودية...
ع. خ.