عن «مركز دراسات الوحدة العربية»، صدر العدد الشهري الجديد من مجلة «المستقبل العربي» الذي حمل عناوين متنوعة، بين السياسة، الإستراتيجيا، والبيئة وغيرها. في باب «دراسات»، يسأل محمود حداد «هل من حدود بين العرق والطبقة والدين؟» ويتخذ من دونالد ترامب ولوثرب ستودارد، نموذجاً. كما ينشر في هذا الباب مقالاً تحت عنوان «القوة الذكية في الفكر السياسي والإستراتيجي الأميركي المعاصر (2008-2016) مقاربة نظرية للفهم» لبن ضيف الله بلقاسم. وفي هذا الباب أيضاً، دراسة حول «اتجاهات الجمهور الفلسطيني نحو مقاومة الإحتلال الإسرائيلي للضفة الغربية وقطاع غزة» لمحمود ميعاري، ودراسة أخرى حول «الوعي البيئي في لبنان: إشكالية العلاقة بين وسائل الإعلام والجمعيات البيئية» لناتالي إقليموس. أما في باب «مقالات وآراء»، فينشر مقال لفرحان صالح، حول «الوحدة المصرية-السورية: قراءة جديدة لمههدات الإنفصال (1940-1961)، ومقال آخر بعنوان «الحاجة الى نموذج تنموي أم الى تعاقد وطني كبير؟» لمحمد نور الدين أفاية.

وفي باب «كتب وقراءات»، يكتب أباهر السقا، عن «غزة التاريخ الإجتماعي تحت الإستعمار البريطاني (1917-1948)، ومحمد مصطفى القباج، عن «محمد عزيز الحبابي..الفكر المتحرك من الشخصانية الواقعية الى الشخصانية الإسلامية الى العدية» (مراجعة يوسف بن عدي). كذلك يضم العدد عرض لكتب عربية وأجنبية وتقارير بحثية مختارة.