غداً الخميس، الأطفال فوق سنّ السادسة على موعد مع عرض جديد من مسرحية الدمى «يا قمر ضوّي عالناس» (سينوغرافيا وليد دكروب، موسيقى أحمد قعبور ــ 48 د/ 2015) في مسرح «دوّار الشمس». بالاعتماد على تحريك الدمى ومسرح الظل والفيديو وفي قالب شاعري، يروي الذئب قصته مع الصيد كمصدر عيش وفرح له ولأولاده. يذكر تلك الليلة القاتمة حيث وقع في فخ نصبه رجال قلبهم حجر وفكرهم ظلام. وسط العتمة واليباس، يرى الذئب نوراً يبهره. إنه الولد ذو اليد الخضراء والقلب الأبيض، والأب الذي يملك بصيرة أوسع من كل ما يراه البشر.


* «يا قمر ضوّي عالناس»: غداً الخميس ــ الساعة السادسة مساءً ــ مسرح «دوّار الشمس» (الطيونة ــ بيروت). للاستعلام: 01/391290