في رمضان 2019، قدّم الفنان اللبناني أحمد قعبور (1955 ــ الصورة) ست أمسيات في «مترو المدينة» (الحمرا ــ بيروت) حملت اسم «رمضانيات أحمد قعبور». يومها، أدّى قعبور باقة من أغنياته الشهيرة التي يعرفها الصغار والكبار، وتتردّد منذ سنوات. من بين الأغنيات الـ 14 التي تضمّنها الريبيرتوار، نذكر: «علّوا البيارق» و«غنّوا للعيد» و«بيروت يا بيروت» و«خلّينا مع بعض» وغيرها. وتخلّل السهرات كذلك سرد لبعض حكايات جدّة قعبور المقتضبة المرتبطة بالمناسبة، تصاحبها صور. تشارَك أحمد قعبور الغناء مع نادين حسن، ورافقتهما فرقة موسيقية مصغّرة مؤلّفة من العازفين: سماح بو المنى (أكورديون)، وفرح قدّور (بزق)، وسام دبّول (قانون)، وأسامة الخطيب (باص)، وخالد صبيح (بيانو)، وأحمد الخطيب (رق)، وبهاء ضو (طبلة). لغاية 16 أيار (مايو) الحالي، سيتمكّن الراغبون من الاستمتاع بأجواء تلك الحفلات رقمياً عبر منصة «أراتوك». علماً بأنّه في حديث سابق لـ «الأخبار»، أكد صاحب «أناديكم» أنّ العروض تعتبر «استعادة لصورة رمضان القديمة في بيروت».


* «رمضانيات أحمد قعبور»: لغاية الأحد 16 أيار ــ على منصة «أراتوك».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا