توفي المهندس المعماري الأميركي الألماني المولد هيلموت يان، المعروف بمبانيه العصرية المصنوعة من الزجاج والفولاذ، عن عمر يناهز 81 عاماً في حادث مروري في ولاية إيلينوي فيما كان على دراجته الهوائية، على ما أعلنت الشرطة أمس الأحد.

وأوضحت الشرطة أنّ يان قتل بعد ظهر السبت في كامبتون هيلز، على بعد حوالى مئة كيلومتر غرب شيكاغو، على إثر «تجاوزه إشارة توقف» عند تقاطع طرق.
وأشارت الشرطة إلى أنّ الحادث شمل سيارتين كانتا تسيران في اتجاهين متعاكسين، مضيفة أنّ سائق إحداهما نقل إلى المستشفى مصاباً بجروح طفيفة.
وكان يان انتقل إلى شيكاغو بعد نيله إجازته الجامعية في ميونيخ العام 1965، وتابع دراسته في المدينة الأميركية في معهد إيلينوي للتكنولوجيا، وهي مؤسسة ذات صلة وثيقة بالمهندس المعماري الحداثي المؤثر لودفيغ ميز فان در روهي.
بنى هيلموت يان شهرته في سبعينيات القرن العشرين وثمانينياته من خلال عدد من المباني التي صممها في شيكاغو ، منها مركز تومسون ومحطة شركة «يونايتد إيرلاينز» في مطار أوهير الدولي.
كذلك، شارك في تصميم مقرّ مكتب التحقيقات الفدرالي في واشنطن ثم بنى «ميونيخ إيربورت سنتر» و«سوني سنتر» في برلين.
تعليقاً على رحيله، كتبت رئيسة بلدية شيكاغو، لوري لايتفوت، على تويتر أنّ هيلموت يان كان أحد أكثر المهندسين المعماريين «إبداعاً في شيكاغو ، ولن يُنسى أبدًا أثره على المدينة (...)». وأضافت: «ستبقى بصمته المعمارية ملموسة وظاهرة في كل أنحاء العالم لأجيال».