في بداية شهر حزيران (يونيو) الماضي، أصبح تطبيق lbci lebanon متاحاً للتحميل على أجهزة Apple TV. خطوة غير مسبوقة في لبنان على صعيد المحطات المحلية المنافسة عوّلت عليها lbci ومنحت من خلالها عدداً أكبر من الناس فرصة الاستمتاع بمشاهدة برامجها ومسلسلاتها المفضّلة بالإضافة إلى البث المباشر لشاشتي lbci وlb2. مع مرور الوقت، تبيّن للقائمين على المحطة التي تتخذ من أدما مقرّاً لها أنّ مشاهدة المحتوى عبر تقنية الـ VOD (المشاهدة عند الطلب) لا تزال ترتكز إلى أجهزة الكمبيوتر.

مصدر مطلع في المحطة، يقول في اتصال مع «الأخبار» إنّ الولوج إلى «آبل تي في» في لبنان لا يزال خجولاً، لأسباب عدّة قد تكون متربطة بالكلفة لا سيّما أنّه ليس من المنصات المتاحة بسهولة لكل الناس. وربّما تتعلّق المسألة أيضاً بسوء خدمة الإنترنت والبنى التحتية في بلادنا.
لكن الأكيد أنّ «آبل تي في» يسمح بتقديم المحتوى بطرق أفضل مما هي عليه على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والحواسيب، فـ «الخيارات كبيرة ورائعة». وهذه الخطوة «مقدّمة ليصبح كل ما تقدّمه lbci متوافراً على عدد أكبر من المنصات المشابهة، وبالتالي تحقيق انتشار أوسع». ولغاية الآن، تُسجّل غالبية الاستخدامات في دبي وأبو ظبي والولايات المتحدة وأستراليا.