أعلنت قناة «روسيا اليوم»، منذ قليل، عن إصابة مراسلتها في سوريا، وفاء شبروني، خلال تغطيتها معارك الجيش السوري في معرّة النعمان في ريف إدلب (شمال البلاد)، من دون أن تقدّم تفاصيل إضافية. من ناحيتها، ذكرت وكالة «سانا» السورية الرسمية أنّ حالة شبروني «مستقرة»، لافتة إلى أنّها أصيبت جرّاء «استهدافها وفريق العمل من قبل التنظيمات الإرهابية».

وذكرت الشاشة الروسية أنّ شبروني ترافق الجيش السوري في المنطقة، حيث تقوم قواته «بعمليات تمشيط للقرى والبلدات التي حررها في منطقة إدلب لحفض التصعيد». ولفتت إلى أنّ فريق RT أعدّ تغطيات للتحركات العسكرية في هذه المنطقة الحسّاسة، التي تعتبر آخر معاقل مسلحي «جبهة النصرة» في سوريا.