أفادت وسائل إعلام أميركية بأنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب أكد تصريحات وزير خارجيته، مايك بومبيو، حول أنّ بلاده تدرس إمكانية حظر تطبيق «تيك توك» الصيني.

تصريحات الرئيس الأميركي جاءت في مقابلة تلفزيونية، طلب فيها منه التعليق على تصريح بومبيو بهذا الشأن، ليجيب قائلاً: «نعم نفكر بأمر حظر التطبيق... هذا عمل تجاري كبير... اسمعوا، ما حدث للصين وهذا الفيروس وما فعلوه بهذا البلد والعالم كله أمر مشين». وأشار ترامب كذلك إلى أنّ حظر هذا التطبيق هو أحد الإجراءات العديدة التي يمكن اتباعها ضد الصين، بسبب تفشي فيروس كورونا. وكانت الصين قد نفت مراراً الاتهامات الأميركية حول تسببها بتفشي الفيروس وإخفاء الحقائق حوله. وكان وزير الخارجية الأميركي قد صرح في وقت سابق إن بلاده تدرس حظر تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي الصينية، بما في ذلك «تيك توك». وأوضح في مقابلة مع شبكة «فوكس نيوز» أنّه «لا أريد أن استبق الرئيس (دونالد ترامب) لكنه أمر ندرسه».
تجدر الإشارة إلى أنّه سبق لمشرعين أميركيين أن أثاروا مخاوف تتعلق بالأمن القومي إزاء تعامل «تيك توك» مع بيانات المستخدمين، قائلين إنهم «يشعرون بالقلق حيال القوانين الصينية التي تتطلب من الشركات المحلية دعم عمل المخابرات التي يسيطر عليها الحزب الشيوعي الصيني والتعاون معها».