بعد أيام قليلة على إطلاق أمين عام «حزب الله» السيد حسن نصر الله لما أسماه «الجهاد الزراعي» سعياً نحو مواجهة جزء من الأزمة الاقتصادية الخانقة التي يمرّ بها لبنان، كان لافتاً ما ظهر، أمس الأحد، عبر mtv ضمن برنامج Alive الصباحي. خال المشاهد نفسه أنه على أمام شاشة «المنار» مع التسويق لشعار «الجهاد الزراعي». فقد أفردت mtv أكثر من 3 ساعات للحديث عن الزراعة وكيفية الاهتمام بالأرض. تحت عنوان «العودة إلى الجذور والاهتمام بالأرض»، تنقلت حلقة البرنامج أمس بين الاستديو وخارجه في جولات بين المناطق اللبنانية. تمّت الاستعانة بالمهندس الزراعي مارك بيروتي، وبصاحب فقرة «مشوار» في البرنامج أنطوني رحيّل الذي تولى استقبال بعض المزارعين الشباب والمخضرمين في الاستديو، تزامناً مع عرض تقارير مختلفة من مناطق لبنانية متفرقة تناولت زراعة الفريز وتربية النحل وسلّطت الضوء على صناعات محلية كالصابون والعسل بالإضافة إلى الزراعات العضوية. الحلقة التي أهديت إلى كلّ المزارعين دعماً لهم في هذه الأوضاع الصعبة، كما قال إيلي أحوش في بدايتها، كانت تدعو طوال الوقت إلى التمسّك بالأرض والجذور، وترشيد استهلاك المياه، والإضاءة على تجارب شبابية في مجال الزراعة.

أرادتها mtv رسالة «أمل وتفاؤل»، في وقت يسوّق فيه بكثافة للهجرة وتعميم الشعور باليأس بين اللبنانيين. هكذا، ومن خارج الإطار السياسي المناوئ لـ«حزب الله»، دعت «قناة المر» على طريقتها إلى «الجهاد الزراعي»، وأضاءت على جواهر حقيقية في عالم الأرض والزراعة تحتاج فقط إلى وضع سياسات عامة ودعم مستمر وتخصيص مساحات تلفزيونية مماثلة لها.