أقال رئيس الوزراء التونسي، يوسف الشاهد، اليوم، وزير الطاقة وأربعة مسؤولين كباراً في الوزارة لـ«شبهات فساد».

وقال بيان لرئاسة الحكومة نشرته على موقعها الإلكتروني، إن الشاهد قرر إعفاء وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة، خالد قدور، وكاتب الدولة للمناجم (مساعد وزير)، هشام الحميدي، ومسؤولين آخرين من مهامهم.
وقرر الشاهد أيضاً، بحسب البيان، إلحاق مصالح وزارة الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة بوزارة الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة، إضافةً إلى تشكيل لجنة خبراء لدى رئاسة الحكومة لإعادة هيكلة الوزارة ومراجعة حوكمة قطاع الطاقة. كذلك، كلّف الشاهد هيئة الرقابة العامة بفتح تحقيق موسع في وزارة الطاقة، وبإلحاق وزارة الطاقة بوزارة الصناعة.