هو لبناني ارتبط اسمه ببلدٍ يُدعى "لبنان" على مثال: الفينيقيين، جبران خليل جبران، سعيد عقل، فيروز، شارل مالك وغيرهم من اللبنانيين.

هو ابن حارة حريك، التي يفتخر بانتمائه إليها وبالسنين التي قضاها فيها حيث ترعرع وقضى طفولته.
هو خرّيج المدرسة العسكريّة التي حمل اسمها ورفعه عالياً، وناضل من أجل توحيدها وصَونها من يد العدو.
إنَّه صِهرُ مدينة زحلة الصامدة صمود الأسود، تلك المدينة التي تتزيَّن بإنارتها الدائمة وبنظافتها الأنيقة وبسالتها الوطنيّة.
إنَّه أبُ عائلةٍ لمعت في تاريخ لبنان المعاصر بفضل حبِّها ونضالها ودفاعها عن وطنٍ اسمه لبنان.
إنَّه مؤمنٌ بالله الآب، الابن والروح القدس، والذي ينتمي إلى الكنيسة المارونيّة السريانيّة الإنطاكيّة.
عون هو ذاك الشبل الذي تعلَّم وتربَّى في مدرسةٍ اسمها "الوطن".
عون هو ذاك القائد الذي دافع عن لبنان وحرِّيته وسيادته واستقلاله.
عون هو ذاك التاريخ الللبناني الذي لا يمكن فصله عن تاريخ لبنان الحديث.
ميشال عون نائبٌ في البرلمان اللبناني، يُمثِّل كلَّ مُنتخبيه وكلَّ الأمَّة اللبنانيّة.
ميشال عون قبطان مسيرة التحرير والكلمة الحرَّة في عصرنا.
ميشال عون سيِّد الموقف والقرار، والمؤمن بوطنٍ لكلِّ أبنائه وبإله تجسَّد في شرقنا العزيز.
اليوم، هو الأقوى مسيحيّاً والأكثر تمثيلاً، هو مرشح الأوَّل للجمهوريّة، هو رئيس تكتلٍ له حجمه الوطني وهو عرّاب التفاهم الوطني.
الأب فادي الراعي