التعليم المهني: قضية طرابلسي أمام القضاء


تعليقاً على رد المدير العام للتعليم المهني والتقني أحمد دياب على تقرير «الأخبار» بعنوان «التعليم المهني: فساد بملايين الدولارات» في عددها الرقم 3299 الصادر بتاريخ 16/102017، أشار المحامي جورج نجم، وكيل المدير السابق لمعهد شهداء الخيام زهير طرابلسي، إلى أن «رد المدير العام للتعليم المهني أحمد دياب (المفترض أنه أحيل إلى التقاعد) تضمّن فقرة تتعلق بالموكل تشكّل إساءة شخصية ومهنية بحقه، لا سيما أن قرار إعفاء الأستاذ طرابلسي من مهامه كمدير لأحد المعاهد المهنية ونقله من مركزه إلى مركز آخر هو موضوع مراجعة إبطال أمام مجلس شورى الدولة».

وقال نجم: «بصرف النظر عن عدم صحة ما تضمنته الفقرة المذكورة لم يكن مسموحاً للأستاذ دياب التطرق إلى ملف قضائي ما زال قيد النظر عن طريق وسائل الإعلام، طالما أن القضاء المختص ما زال واضعاً يده على الملف، بحيث يكون الأستاذ دياب قد خالف الأصول والقوانين المرعية الإجراء، لا سيما أحكام المرسوم الإشتراعي الرقم 112 المتعلق بالموظفين».
ولفت إلى أنّ المعلومات والأرقام الواردة في التحقيق، الذي أثار حفيظة الأستاذ دياب، من شأنها أن تشكل إخباراً أمام القضاء المختص والأجهزة الرقابية لفتح التحقيق تمهيداً لاتخاذ التدابير القانونية اللازمة. وأكد أنّ الموكل يرجو أن يتم الإستماع إليه أمام القضاء والأجهزة الرقابية، ولا سيما جهاز التفتيش المركزي، في حال إجراء التحقيقات بخصوص ما ذكر أعلاه، محتفظاً بكل حقوقه الشخصية تجاه الأستاذ أحمد دياب لجهة المخالفة القانونية والإساءة الشخصية والمهنية اللاحقة به.