دار العناية


ورد في «الأخبار» (العدد 2396 بتاريخ الأربعاء 17 أيلول 2014) مقال تحت عنوان: «في شرق صيدا: زيّتوا البواريد» وقد جاء فيه ان لقاء حوارياً نظمته دار العناية بالتعاون مع رئيس بلدية عبرا وعضو المجلس السياسي في حزب الله غالب أبو زينب وفعاليات ورؤساء بلديات ومخاتير شرق صيدا...

يهم رئيس دار العناية الاجتماعية الأب نقولا الصغبيني أن يوضح ما يلي:
لم تقم دار العناية بتوجيه أية دعوة لعقد مثل هذا اللقاء الذي حصل خارج حرم المؤسسة، وبالتالي لا علاقة لها بتوجيه الدعوة أو تنظيم اللقاء مع العلم ان مسيرة دار العناية كانت دائماً وما زالت في اتجاه الحوار والتواصل ودعم العيش الواحد.
مع فائق الاحترام
الأب نقولا الصغبيني
رئيس مؤسسة دار العناية ـــ الصالحية

■ ■ ■



كنت في الصف الأول

حضرة السيد ابراهيم الأمين المحترم
رئيس تحرير جريدة الأخبار
تحية طيبة وبعد،
ألفت عنايتكم الى أن صحيفتكم الكريمة قد نشرت في عدد اليوم الثلاثاء 23/9/2014 عدد رقم 2401 خبراً غير صحيح تناولني شخصياً تحت عنوان اليافطات لا تنفع (علم و خبر). مفاده: « ... إذ لم يجد ممثل الخليل جوزيف الغريب كرسياً مخصصاً له في الصفوف الأولى خلال الإستقبال الذي نظمه الحزب الإشتراكي لجنبلاط في نادي الجبل في حاصبيا، فاضطر الى الجلوس بعيدا «.
والواقع أنني جلست في نادي الجبل في حاصبيا في الصف الأول قرب النائب أيمن شقير و الحاج رياض القلوط ( حزب الله ) خلال الإستقبال المذكور. كما جلست بالمناسبة نفسها في شبعا في الصف الأول بين النائب أيمن شقير والأستاذ تيمور بك جنبلاط.
إنني وإن كنت لا أجد أي حرج شخصي في الجلوس في أي مكان في اللقاءات الوطنية، لكنني حريص دائماً، كما أنتم حريصون، على إحترام الموقع الوطني والإجتماعي والسياسي لمعالي النائب أنور الخليل.
إن الخبر كما ورد في صحيفتكم التي نقدر و نحترم، جاء مغايراً للحقيقة و الواقع، لذلك أرسل لكم هذا البريد الألكتروني للتوضيح آملاً تصحيح الخبر.
(ملاحظة: يمكن التأكد من الصور المتوفرة على موقع حرمون نت )
مع خالص المودة و التقدير.
جوزيف الغريب
مدير مكتب معالي النائب أنور محمد الخليل