مروان شربل يوضح


تعليقاً على المنشور في جريدتكم بتاريخ 19/1/2012 تحت عنوان «هدر بلدي»، يهم المكتب الإعلامي لوزير الداخلية والبلديات العميد مروان شربل أن يوضح الآتي:
«بناءً على شكوى تقدم بها رئيس جمعية الإنماء الاجتماعي والثقافي (إنماء) السيد جواد نديم عدرة إلى وزارة الداخلية والبلديات سجلت تحت الرقم 19323 بتاريخ 7/12/2011 حول ارتكاب مخالفات من قبل بلدية كفريا ـــ الكورة في مناقصة أعلنت عنها بغية تشييد مبنى بلدي، وقد أحالت الوزارة الشكوى إلى اللجنة المكلفة بدراسة الشكاوى والتحقيقات في المديرية العامة للإدارات والمجالس المحلية، والتي قامت بدورها باستدعاء رئيس البلدية واستيضاحه حول الملف، وقد أشار بأن المناقصة جرت وفقاً للأصول القانونية وبحضور مندوب التنظيم المدني، بناءً عليه طلبت اللجنة من محافظة لبنان الشمالي إيداعها نسخة عن كامل الملف المتعلق بمناقصة القصر البلدي في بلدية كفريا للتمكّن من درس الملف وإبداء الرأي في ضوء المعطيات المتوافرة فيه، علماً أن وزير الداخلية والبلديات العميد مروان شربل لم يوافق لغاية تاريخه على مناقصة تلزيم تشييد المبنى البلدي، والموضوع لا يزال بانتظار نتيجة التحقيق ليبنى على الشيء مقتضاه».
المكتب الإعلامي لوزير الداخلية والبلديات العميد مروان شربل

من المحرّر:
إن المعلومات التي وردت في خبر «هدر بلدي» مستقاة من مصادر مطلعة في بلدية كفريا، وهي أكدّت لـ«الأخبار» أن لجنة التحقيق انتهت فعلاً من دراسة الملف وأوصت بالتصديق على المناقصة، كما أن رئيس البلدية تبلّغ موافقة المحافظ عليها. أما وأن وزير الداخلية قد أوضح، في ما ورد أعلاه، أن التحقيق لم ينته بعد، فهذه إشارة إلى أن الأمور قد تسلك الطريق الصحيح.