تعقيباً على ما نشر في «الأخبار» تحت عنوان «الحدت تُسقِط تحالف الرابية ــ معراب»، نشير إلى أن المعلومة التي تخص التوجه السياسي للسيد عبده سعاده، المرشح لرئاسة بلدية الحدث غير صحيحة. ونود أن نؤكد أن السيد سعاده لم يعد له صلة بحزب الوعد الذي افتخر بانتمائه إليه عندما كان رئيسه الوزير الشهيد إيلي حبيقة. أما اليوم، فهو من الشخصيات المستقلة، وقد دأب على الخدمة في الشأن العام. أما أن يقال إنه سينسحب لمصلحة هذا المرشح أو ذاك، فنؤكد أنه لا انسحاب ولا تراجع عن المبادئ، ونصر على المضيّ قدماً في المعركة الانتخابية مع مجموعة من خيرة الشباب والشخصيات المرموقة. ونؤكد أنه لا مانع لدينا من التعاون مع أي جهة سياسية أخرى تحت شعار الابتعاد عن الاستهتار والاستئثار والزبائنية.

المكتب الانتخابي للمرشح عبده سعاده