علمت «الأخبار» أن وزير الاتصالات في حكومة تصريف الأعمال جمال الجراح يجري مفاوضات باسم الحكومة اللبنانية مع شركتي «ألفا» و«إم تي سي» من أجل تغطية تكاليف نقل مباريات المونديال عبر شاشة «تلفزيون لبنان» مجاناً لكل اللبنانيين.

وكانت اللجنة الوزارية الثلاثية التي تضم الجراح ووزير الإعلام ملحم رياشي ووزير الشباب والرياضة محمد فنيش قد كلفت الأول بمتابعة المفاوضات مع شركة «سما»، الوكيل الحصري لبيع حقوق بث قنوات «بي إن سبورت» في لبنان، التي طلبت مبلغ خمسة ملايين دولار لأجل نقل مباريات المونديال عبر شاشة «تلفزيون لبنان» من دون أن يضطر المواطنون إلى دفع بدل مالي. وتلت ذلك مفاوضات بين الجراح وشركتي الاتصال الخلويتين، على أن تجتمع اللجنة قريباً لتقييم نتائج هذه الاتصالات، ومن ثم ترفع تقريرها إلى رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري قبل الخامس من حزيران المقبل.
وعلمت «الأخبار» أن اللجنة الوزارية كلفت وزير الإعلام بوضع «الخطة باء» في حال فشل المفاوضات الحالية، وذلك على قاعدة تنفيذ الالتزام الذي أعلنه رياشي قبل حوالى شهرين بأن وزارة الإعلام ستقوم بالتواصل مع شبكة «بي إن سبورت» القطرية، لتأمين النقل المباشر للمونديال مجاناً عبر شاشة «تلفزيون لبنان».