بعدما أَوقفَ مكتب مقاطعة «إسرائيل»، بطلب من المديرية العامة في وزارة الاقتصاد، تقديم إفادة إلى شركات تجارية تسعى إلى العمل مع «كازينو لبنان»، نظراً إلى وجود ارتباطات لها مع «إسرائيل» (راجع «الأخبار» الجمعة 21 أيار 2021)، علمت «الأخبار» أن الشركتين المذكورتين تقدّمتا بطلب اعتراض لدى المديرية العامة لوزارة الاقتصاد على قرار منعهما من التعاقد مع كازينو لبنان. وادّعت الشركتان بأنّ المعلومات بشأن وجود صلة لهما مع العدوّ غير صحيحة.

وسبق للمدير العام لوزارة الاقتصاد، محمد أبو حيدر، أن طلب من المديرية العامة للأمن العام التحقق من صلة الشركتين «Oryx Gaming» و«Bragg gaminggroup» بالعدوّ، فردّ الأمن العام بتقرير مفصّل يتضمّن معلومات عن العاملين في الشركتين ومديرين ومسؤولين فيهما، معظمهم يحملون الجنسية الإسرائيلية أو لهم علاقات وثيقة مع العدو الإسرائيلي.
وبعدما تقدمت الشركتان باعتراض، أعاد أبو حيدر مراسلة الأمن العام، طلباً للتحرّي عنهما مرة أخرى. ووفق المعلومات، ردّ الأمن العام على كتاب أبو حيدر الجديد بتأكيد وجود علاقات للشركتين مع العدو الإسرائيلي، ما يشكل تهديداً كبيراً للأمن في حال تمكّنتا من العمل في لبنان. ومن المفترض أن يراسل المدير العام للاقتصاد مكتب المقاطعة المركزي لإبلاغه بوضع الشركتين والتحذير من التعامل معهما.