دعت «جمعية أهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج» إلى التجمّع والاعتصام أمام القصر الجمهوري ظهر الأربعاء المقبل لمناشدة رئيس الجمهورية، ميشال عون، التوقيع على قانون الدولار الطالبي وإصداره في الجريدة الرسمية.


وأشارت الجمعية في بيان، إلى أنّ «الأزمات تتراكم على أكتاف الطلاب اللبنانيين في الخارج، وتتوالى تبعات التلكؤ في عدم تنفيذ القرارات الخاصة بهم من قانون الدولار الطالبي إلى المساهمة المالية المقدّمة من الريجي منذ عامين لتزيد إرباكاتهم الحياتية والجامعية وتوقعهم في كارثة إنسانية وتربوية لا مثيل لها ولم تحصل في العالم»، لافتةً إلى أنّ الحرب المندلعة بين روسيا وأوكرانيا فاقمت الأزمة «وخصوصاً للطلاب اللبنانيين في هذين البلدين، إذ تركوا جامعاتهم ليصبحوا مشرّدين في وطنهم. فلا جامعات وطنية تستوعبهم وبخاصة أن معظمهم من الأطباء والمهندسين ولا حكومة تهتمّ بمستقبلهم وتتابع أوضاعهم».

وطالبت وزير المال بالتحرّك السريع وتحمّل مسؤولياته والضغط على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة «لإيصال الهبة إلى مستحقيها حرصاً على ما تبقّى من روح المسؤولية الوطنية والإنسانية في هذا الوطن».