استعاد شباب الساحل بريقه عبر الفوز الصعب الذي حققه على مضيفه الشباب الغازية بإصابة نظيفة بعدما عانى من ثلاث خسارات فيما يلتقي اليوم الصفاء المتصدر مع السلام وغداً قمة النجمة والراسينغ

افتُتحت مباريات الأسبوع السابع من بطولة لبنان، أمس، بلقاء بين «الشبابين»، الغازية والساحل، على أن تتابع اليوم بمباراتين للصفاء المتصدر والأنصار الوصيف أمام «الصوريَّين»، التضامن والسلام، وتُختتم غداً بثلاث، بينها لقاءان ساخنان للنجمة والعهد.
يقف فريقا النجمة والعهد (الثالث والخامس) على صفيح ساخن أمام فريقي الراسينغ والمبرة، فيما يلعب المتصدر الصفاء ووصيفه الأنصار في جو فاتر، ويتواجه الإخاء والإصلاح (عاشر وحادي عشر) في قمة تحتية مثيرة عنوانها «الفوز أو لا شيء». وكان الساحل قد انتعش أمس بفوز مهم.

الغازية × الساحل (0ـ1)

كسر الساحل حاجز الخسائر بفوز ثمين على مضيفه الغازية، في صيدا، أمس في افتتاح مباريات الأسبوع.
ورغم تفوقه لعباً وفرصاً في الشوط الأول، إلا أنه عجز عن ترجمة، ولو كرة واحدة، أمام دفاع «غازيّ» متين.
وبدأ الشوط الثاني بأفضلية زرقاء أيضاً، مقابل تحركات أمامية للاعبه العاجي لاسينا سورو الذي فوّت فرصتين أمام مرمى عيسى الدحويش، ويرد أحمد جرادي بكرة يصدها الحارس ناصر المصري فيتابعها قصاص العائد خارج الخشبات. ويعوّضها القصاص سريعاً بهدف من كرة عرضية مرت عن ثلاثة مدافعين ليضعها بهدوء في الشباك (67). ووسط هيجان «غازيّ» وتراجع ساحلي، يتألق الحارس الدحويش ويصد كرتين للتوسكا، وثالثة من سورو الأخطر، فيعمد المدرب الساحلي محمود علامة (بديل المستقيل فؤاد سعد) إلى كسر الهجمات والوقت بثلاثة تبديلات دفاعية في أواخر اللعب لينجح فريقه في الخروج بفوز أكثر من ضروري لاستعادة شيء من حقيقته ومرتبته.
وبهذا الفوز ارتقى الساحل مؤقتاً إلى المركز الثامن، متعادلاً مع الغازية بـ7 نقاط.
■ قاد اللقاء الحكم أندريه حداد مع أحمد قواص وحسين عيسى.
■ حضر المباراة نحو 100 متفرج.

برنامج اليوم وغداً

اليوم: السلام صور × الصفاء (صور ـــ الساعة 2:15)
الأنصار × التضامن (بيروت البلدي ـــ 5)
الأحد: الإصلاح × الإخاء (بيروت البلدي ـــ 2:15)
الراسينغ × النجمة (جونية ـــ 2:15)
العهد × المبرة (المدينة الرياضية ـــ 5).
■ بطولة الثانية: فاز المودة طرابلس على النهضة بر الياس (3ـ0)، ضمن الأسبوع السادس، وسجّل الأهداف علاء الرامي ومازن العلي ووليد فتوح.