القاهرة ــ هاني العسال

اعترف حسام البدري، المدير الفني لفريق الأهلي المصري، بأن مباراة العودة أمام الترجي التونسي في إياب قبل نهائي دوري أبطال أفريقيا، يوم 17 تشرين الأول الجاري ستكون صعبة للغاية، لأن فوز الأهلي على ضيفه التونسي ذهاباً في القاهرة 2ـ1 غير مطمئن.
وشكر البدري لاعبيه على أدائهم القتالي، وخص الليبيري فرانسيس دو فوركي الذي قدم مباراة رائعة وخرج مصاباً بركلة في وجهه استلزمت إجراء ثلاث غرز في أنفه.
ورغم احتسابه هدفاً غير صحيح لمحمد فضل لاعب الأهلي من لمسة يد واضحة، فقد هاجم البدري حكم المباراة الليبي عادل الراعي، لأنه على حد تعبيره تغاضى عن ركلة جزاء للأهلي في الشوط الأول من لمسة يد من أحد مدافعي الترجي، وتغاضى عن طرد المدافع الذي أصاب فرانسيس وأخرجه.
وكرر علاء ميهوب انتقادات البدري للاتحاد الأفريقي «الكاف»، ساخراً لتعيينه حكماً من ليبيا متواضع المستوى لإدارة المباراة، رغم أن الأهلي هو الذي أقصى الاتحاد الليبي من دور الـ16 للبطولة نفسها!
وفي برنامجه التلفزيوني، انتقد النجم السابق طاهر أبو زيد البدري لتأخره 7 دقائق لتغيير فرانسيس المصاب، حيث نجح الترجي خلالها في إحراز هدفه الوحيد الذي غيّر الموازين تماماً وعقّد لقاء الإياب.
وأعربت وسائل الإعلام المصرية والجماهير عن غضبها الشديد لأعمال الشغب التي قام بها جمهور الترجي على المدرجات، حيث أظهرتها اللقطات التلفزيونية وهي تحطم مقاعد المدرجات وتقذف بها أفراد الشرطة. والأكثر سوءاً تلك التي ظهر فيها الاعتداء على رجلي إطفاء مصريين أعزلين، أحدهما يرقد الآن في المستشفى في حالة خطرة!
يذكر أن الشرطة المصرية اعتقلت عدداً من الجماهير التونسية، لكن الغموض يكتنف مصيرهم عما إذا كانوا سيحالون على النيابة، وبالتالي سيُحاكمون قضائياً، أو سيُرحَّلون إلى بلدهم، وهو الخيار الأرجح الذي يرفضه معظم المعلقين.
وعن المباراة، أعرب المعلق الرياضي الشهير محمود بكر عن تشاؤمه من قدرة الأهلي على التفوق والتأهل في لقاء الإياب، بسبب تراجع إمكانات الأهلي، وقال «إن المطلوب هو الإعداد النفسي الجيد للاعبين فوق الإعداد الفني».
وحذّر بكر من أن الترجي سيكون أقوى في مباراة الإياب، حيث سيلعب مهاجماً بلاعبين اثنين، وهذا سيكون على حساب الدفاع، ما قد يعطي فرصة لهجوم الأهلي.
يذكر أن الفائز من لقاء الأهلي والترجي سيواجه في نهائي البطولة الفائز من شبيبة القبائل الجزائري ومازيمبي الكونغولي الديموقراطي حامل اللقب، علماً بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز المضيف مازيمبي 3ـ1.



الكؤوس الآسيوية

يأمل الشباب السعودي اجتياز أكثر من نصف الطريق إلى المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا في كرة القدم، عندما يستضيف سيونغنام ايلهوا الكوري الجنوبي في الرياض، اليوم الثلاثاء عند الساعة 20.00 بتوقيت بيروت، في ذهاب نصف النهائي. ويحل ممثل الكرة العربية والسعودية الثاني الهلال ضيفاً على ذوب آهان الإيراني غداً الأربعاء عند الساعة 16.30 في المواجهة الثانية. وتقام مباراتا الإياب في 20 الجاري. وفي مسابقة كأس الاتحاد، سيكون استاد البحرين الوطني مسرحاً لمواجهة القمة بين الرفاع البحريني وضيفه القادسية الكويتي اليوم الثلاثاء عند الساعة 18.30 في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي. ويحل الاتحاد السوري ضيفاً على موانغ تونغ التايلاندي في المواجهة الثانية عند الساعة 15.30. وتقام مباراتا الإياب في 19 الجاري.