عقدت لجنة الحكام اللبنانية اجتماعاً، أمس، مع حكامها الدوليين وحكام الدرجة الأولى، حيث تطرق رئيس اللجنة محمود الربعة إلى انطلاق الدوري ونتائج الحكام في الاختبارات. ورأى الربعة أن ما حدث لم يكن مفاجأة، وهو توقعه السنة الماضية انطلاقاً من عدم جدية الحكام في المحافظات على صعيد التمرين، «لكني فوجئت بالذين يتمرنون في بيروت، ورغم ذلك سقطوا».

وعبّر الربعة عن فخره بالاختبارات التي هي صحيحة مئة بالمئة، لافتاً إلى أنها من صلب واجبات القيّمين عليها لا أكثر ولا أقل. وهنّأ الحكام الناجحين، مؤكداً أنهم سيصلون إلى مراكز متقدمة في التحكيم بأسرع وقت. وعن نتائج ما حصل في الاختبارات ورسوب عدد كبير من الحكام، أكّد الربعة أنه لن يكلّف أي حكم راسب قيادة أي مباراة، والفرصة ستعطى للناجحين كاملة، مشيراً إلى أنه بدأ يتخذ إجراءات صارمة، منها الاعتذار عن مشاركة الحكمين أحمد قواص وزياد مهاجر في استحقاقات خارجية أواخر الشهر الجاري.
كذلك تحدث عضو اللجنة نبيل عياد وزميله حيدر قليط، والحكم رضوان غندور عن الأسباب التي أدت إلى الرسوب.

تعميم الاتحاد

أعلن الاتحاد اللبناني لكرة القدم مقررات، منها:
* إطلاق مباريات الأسبوع الأول لبطولة الدوري العام للدرجة الأولى وفق الآتي: (تنطلق المباريات الساعة 3:30)
السبت: الإصلاح × المبرة (ملعب صور).
الأحد: السلام صور × العهد (صور)، الساحل × التضامن (الصفاء)، الراسينغ × الغازية (برج حمود). الإخاء الأهلي × النجمة (بحمدون). الأنصار × الصفاء (صيدا ـــــ الساعة 4).
* اعتماد البرنامج المعدل لبطولات دوري فرق الفئات العمرية ونقل مباريات بطولات دوري فرق الشباب والناشئين والأشبال من ملعب المبرة إلى ملعبي النجمة والأنصار.
* دعوة منتخب الصالات للتدريب استعداداً للمشاركة في بطولة «دورة البحر المتوسط»، المقررة في طرابلس ـــــ ليبيا من 1 إلى 10/11/2010.
* تعديل عقوبة الإيقاف الانضباطية المتخذة بحق لاعبي كرة الصالات، ربيع أبو شعيا، سيرج سعيد، عباس فضل الله، علي مرسل، حسن زيتون، واستبدالها بعقوبة إيقافهم عن اللعب في البطولات الرسمية للصالات والمنتخبات الوطنية لغاية 22/12/2010.