حقق الإيطالي فالنتينو روسي (ياماها) فوزه الرابع هذا الموسم في بطولة العالم للدراجات النارية فئة «موتو جي بي» بحلوله أول في جائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة الثانية عشرة، لينفرد بالصدارة مجدداً، مبتعداً عن زميله الإسباني خورخي لورنزو.

وكان روسي على المسافة ذاتها من لورنزو بعد فوز الأخير بسباق المرحلة الماضية في تشيكيا، لكن «الدكتور» أنهى السابق على حلبة سيلفرستون في الصدارة مسجلاً 46,15,617 دقيقة أمام مواطنيه دانيلو بيتروتشي (دوكاتي/براماك) بفارق 3,010 ثوان، وأندريا دوفيتسيوزو (السائق الرسمي عند دوكاتي) بفارق 4,117 ث.
أما لورنزو فاكتفى بالمركز الرابع أمام مواطنه داني بدروزا (هوندا)، ما سمح لروسي بتوسيع الفارق الذي يفصله عن زميله إلى 12 نقطة (236 نقطة مقابل 224)، فيما تجمد رصيد الاسباني مارك ماركيز (هوندا) عند 159 نقطة في المركز الثالث بعد انسحابه من السباق.

وفي فئة «موتو 2»، أحرز الفرنسي يوهان زاركو (كاليكس) المركز الأول متقدماً على زميليه الإسبانيين اليكس رينس وتيتو رابات حامل اللقب.
والفوز هو الخامس لزاركو هذا الموسم، فرفع رصيده في الصدارة الى 249 نقطة، مقابل 164 لرينس و161 لرابات.
وفي فئة «موتو 3»، عزز البريطاني داني كنت (هوندا) صدارته بفوزه السادس هذا الموسم، متقدماً على التشيكي ياكوب كورنفيل (كاليكس) والإيطالي نيكولو أنتونيلي (هوندا).
ورفع كنت رصيده الى 224 نقطة أمام الإيطاليين اينيا باستيانيني (هوندا-154 نقطة) ورومانو فيناتي (كاي تي ام-126 نقطة).